“المرأة العربية” تعقد اجتماع المنتدى السياسي في الأمم المتحدة

نقلا عن “الوطن“، تعقد منظمة المرأة العربية اجتماع المنتدى السياسي، المعني بالتنمية المستدامة في العام 2017، برعاية المجلس الاقتصادي والاجتماعي، من 10 حتى 19 يوليو2017 في مقر الأمم المتحدة.

وسيناقش الاجتماع هذا العام موضوع “القضاء على الفقر وتعزيز الرخاء في عالم متغير”، والتركيز على أهداف التنمية المستدامة، ومنها القضاء على الفقر والجوع بجميع أشكاله في كل مكان وتحقيق الأمن الغذائي وتعزيز الزراعة المستدامة، وضمان حياة صحية، وتحقيق المساواة بين الجنسين، وتمكين جميع النساء والفتيات، وتعزيز وسائل تنفيذ وتنشيط الشراكة العالمية من أجل التنمية المستدامة التي سينظر فيها كل عام.

وسيشارك في المؤتمر كيانات الأمم المتحدة ذات الصلة والمنظمات الإقليمية المعنية.

 وستشارك المنظمة في الورشة التدريبية حول “التدريب والممارسة – بناء القدرات وأفضل الممارسات للأجندة التنموية” 11 – 15 يوليو 2016، لتبادل الخبرات وللاستفادة من الدورة في تطوير البرنامج السنوي حول المرأة العربية في الأجندة التنموية 2030، الذي بدأته المنظمة منذ نوفمبر 2015.

وستركز الدورة التدريبية على الموضوعات التي تدعم موضوع المنتدى السياسي رفيع المستوى المعني بالتنمية المستدامة: “ضمان عدم تخلف أحد عن الركب”، وستهدف إلى توفير رؤية إستراتيجية والمعرفة العملية للمشاركين حول كيفية إيجاد حلول فعالة لمجتمعهم.

الإعلانات

هبة هجرس تستعرض تجربة “القومى للمرأة” فى التصدى للعنف ضد المرأة بالأمم المتحدة

شاركت النائبة الدكتورة هبة هجرس، عضو المجلس القومى للمرأة، فى فعالية خاصة حول العنف ضد المرأة ذات الإعاقة والتى أقيمت على هامش اجتماعات الدورة العاشرة لمؤتمر الأمم المتحدة، للدول الأطراف فى اتفاقية حقوق الأشخاص ذوى الإعاقة، التى تعقد بمقر المنظمة بنيويورك، وتقام هذا العام تحت عنوان “العقد الثانى من اتفاقية حقوق الأشخاص ذوى الإعاقة: إدراج الأشخاص ذوى الإعاقة والمنظمات الممثلة لهم فى تنفيذ الاتفاقية ومشاركتهم الكاملة فيها”.

وفى كلمتها، استعرضت النائبة الدكتورة هبة هجرس تجربة المجلس القومى للمرأة فى التصدى للعنف ضد المرأة ذات الإعاقة من خلال جهد لجنة المرأة ذات الإعاقة بالمجلس كذلك من خلال مجهود 27 عضوة من الفتيات والسيدات ذات الإعاقة تم استحداث عضويتهن كممثلات للمرأة ذات الإعاقة بفروع المجلس بالمحافظات مؤخرا بواقع واحدة فى كل فرع للمجلس.

وخلال الفعالية أكد الوفد البرازيلى أن البرازيل بها مراكز لرعاية المعنفات ومن بينهن المرأة ذات الإعاقة وأنه من واقع إحصائيات هذه المراكز فإن المرأة ذات الإعاقة تتعرض للعنف بنسب تزيد عشر مرات مقارنة بالمرأة من غير ذوى الإعاقة.

وأشاد المشاركون فى الفعالية بما أسفر عنه اجتماع خبراء العالم فى مجال الإعاقة الذى نظمته الأمم المتحدة بدولة شيلى قبل عدة شهور فى مجال مكافحة العنف ضد المرأة ذات الإعاقة كذلك ما أسفر عنه اجتماع الأمم المتحدة الخاص بوضعية المرأة فى دول العالم والذى عقد فى شهر مارس الماضى معتبرين أن هذه الاجتماعات مثلت حجر الزاوية لانطلاق رؤية عالمية موحدة تجاه قضايا المرأة ذات الإعاقة وعلى رأسها مجابة العنف ضد أبناء هذه الشريحة.

وفى نهاية الفعالية أوصى المشاركون بضرورة التشبيك بين الدول على المستوى الإقليمى وعلى المستوى الدولى لتبادل الخبرات والتجارب الناجحة فى مجال التصدى للعنف ضد المرأة ذات الإعاقة.

يذكر أن النائبة الدكتورة هبة هجرس تشارك فى اجتماعات الدورة العاشرة لمؤتمر الأمم المتحدة، للدول الأطراف فى اتفاقية حقوق الأشخاص ذوى الإعاقة، ممثلة للمجلس القومى للمرأة وسبق لها و شاركت ممثلة للمجلس ايضا فى اجتماع الأمم المتحدة الخاص بأوضاع المرأة والذى عقد فى شهر مارس الماضى كذلك شاركت كخبيرة دولية فى مجال الإعاقة فى اجتماع خبراء العالم فى الإعاقة والذى نظمته الأمم المتحدة أيضا بدولة شيلى قبل شهور من الآن.

 

محامى ينشر مقطع مصور لتوعية الأشخاص بجريمة التحرش وعقوبتها فى القانون

images

نشر أحد المحامين على حسابه الخاص بأحد مواقع التواصل الإجتماعى، مقطع فيديو مصور يوضح فيه الفرق بين جريمة التحرش وهتك العرض وخدش حياء أنثى بهدف التوعية، وأكد عبر حديثه فى الفيديو أن لكل جريمة منهما يعاقب عليها القانون بأحكام مختلفة وذلك بحسب جسامة الفعل المجرم.

و بنص القانون استنادا إلى نص المادة “٣٠٦” من قانون العقوبات، تنص على أن “يعاقب بالحبس لمدة ثلاث سنوات من ارتكب فعل التحرش وتندرج تحت تصنيف الجنحة وعندما يصل التحرش إلى المساس بجسدها يعتبر هذا الفعل “هتك العرض بالقوة” تتراوح عقوبته من ثلاث سنوات إلى خمس عشرة عام”.