مسقط رأس الشيخ الشعراوي بالدقهلية تشهد خطوبة الطفلين”يوسف وغرام”

%d9%83%d9%83%d9%83%d9%83%d9%83

 

تداولت أخبارًا على موقع التواصل الإجتماعى”فيس بوك”، خلال الأيام السابقة بقرية دقادوس، التابعة لمدينة ميت غمر بمحافظة الدقهلية، عن حفلًا لخطوبة طفلين وسط جمع من الأسرتين والأقارب بمنزل العروسة .
 
 
تجدر الإشارة إلى أن هذه الخطوبة الثالثة للأطفال بمحافظة الدقهلية في نفس العام، ويذكر أن قرية دقادوس بالدقهلية هي مسقط رأس العالم الراحل الإمام محمد متولي الشعراوي.
 
 
وقد أصدر مدير مركز المرأة للإرشاد والتوعية القانونية بالدقهلية، بيانا أدان فيه قيام أسرتين بقرية دقادوس التابعة لمركز ميت غمر، بإقامة حفل زفاف لطفلين لم يتجاوز عمرهما الثانية عشر عاما.
 
 
وأدانت نجوى الدماصى، مقرر المجلس القومى للمرأة بالدقهلية الواقعة، ووصفتها بـ«الجريمة»، وقالت: «الفتاة التي تتزوج قبل الـ18 سنة هي طفلة، لم تمنح فرصة كافية لتنضج من الناحية العاطفية والاجتماعية والجسدية والعقلية، ولم يتح لها المجال لتطوير مهاراتها وتنمية إمكاناتها المعرفية واكتشاف ذاتها ومعرفة مدى قدرتها على تحمل المسؤوليات العامة والأسرية وتصبح أسيرة وضع لم تتنبأ به وتنعدم مشاركتها في المجال العام».
 

 

الإعلانات